وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني يتفقد وحدة انتاج “الداف” لانتاج الأدوية المضادة لداء السكري التابعة لـ: NOVO NORDISK

في ثاني وقفة له، زار وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني بولاية تيزي وزو، رفقة والي الولاية، السيد دومي جلالي والوفد المرافق له وحدة إنتاج “الداف ALDAPH “ التابعة لنوفونرديسك NOVO NORDISK لإنتاج الاشكال الجافة لمضادات داء السكري عن طريق الفم، والمتواجدة بالمنطقة الصناعية عيسات ايدير ببلدية واد عيسي.

تعتبر وحدة انتاج الداف بواد عيسي المصنع الوحيد لشركة Novo Nordisk في العالم (خارج الدنمارك) لإنتاج أشكال جافة من الأدوية المضادة لمرض السكر عن طريق الفم ، وهي حاصلة على شهادة ISO منذ عام 2008 (الجودة والنظافة والسلامة وحماية البيئة) وتفي بمعايير ممارسات الحسنة لتصنيع (GMP)، وحصلت على شهادة التسجيل من وزارة الصحة الليبية في نوفمبر 2022 ، مما يسمح لها باستشراف تصدير منتجاتها نحو الأسواق الليبية .

تنتج وحدة الانتاج صنفا واحدا من مضادات داء السكري عن طريق الفم Novoformine (INN Metformine 500 و850 و 1000 مغ ) بطاقة انتاجية تمكنها من تغطية كل احتياجات السوق الوطنية لهذا الدواء ، وكذا التفتح نحو التصدير نظرا لطاقته الانتاجية الواسعة حوالي 1 مليار قرص / سنة مع امكانية رفع هذه القدرة عند الطلب.

في ختام الزيارة دعى السيد الوزير في توجيهاته مسؤلي نوفونرديسك إلى التصنيع المحلي لأدوية أخرى مضادة للسكري (عن طريق الفم) لاسيما التي تشهد حاليا توترا في الوفرة على مستوى سوق الدواء. كما أشار في هذا الصدد ان الانتاج لابد أن يكون بنمط كامل لهذه الادوية.

كما شدد السيد عون على الالتزام و احترام تعليمات الوزارة في إرسال المعلومات عبر المنصة الرقمية للوزارة، لاسيما المتعلقة بمستوى المخزونات ، و هذا وفقا للتشريع و التنظيم الساريي المفعول.

بهذا الخصوص، ذكر السيد الوزير المتعامل الصيدلاني بضرورة احترام برامج الانتاج التي تم ايداعها على مستوى المصالح المختصة للوزارة و هذا ضمانا للوفرة المستمرة للأدوية المضادة للسكري و تجنبا لأي اضطراب في التوزيع في السوق الوطنية.

في الاخير دعى السيد الوزير مديري و مسيري المؤسسة الصيدلانية إلى التنسيق المستمر مع المصالح المختصة للوزارة لتطوير هذه الوحدات و الارتقاء المستمر بنمط إنتاجها إلى مستوى يسمح بالتكفل المستمر بالعدد المتزايد للمرضى لاسيما مرضى السكري.