الطبعة الثانية للمعرض الدولي للصحةباماكو

تحت الرعاية السامية للسيد رئيس الوزراء المالي شوغل كوكالا مايغا، اشرفت الامينة العامة للوزارة الصناعة والإنتاج الصيدلاني، السيدة ظريفة خوذير ممثلة للسيّد وزير الصناعة والانتاج الصيدلاني علي عون، هذا الخميس 09 نوفير 2023، رفقة العقيد آسا باديالو توري، وزيرة الصحة و التنمية الاجتماعية و السيد وزير الصناعة و التجارة موسى الحسن ديالو على مراسيم الافتتاح الرسمي لأشغال الطبعة الثانية من المعرض الدولي للصحة “Keneya Expo20″ بالعاصمة المالية، باماكو، والممتد من 09 إلى غاية 11 نوفمبر الجاري ، تحت شعار الصناعة والإنتاج المحلي من أجل تغطية صحية شاملة“.

 

وشاركت الجزائر بصفتها ضيف شرف هذه الطبعة، بمشاركة ازيد من 25 من أهم المنتجين الصيدلانيين المختصين في تصنيع وإنتاج المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية.

 

كما عرفت مراسيم الاحتفال، تفقد الوفد المالي رفيع المستوى لمختلف أجنحة العارضين الجزائريين مما سمح بتعريف المنتوجات المصنعة من مواد صيدلانية ومستلزمات طبية بقدرات تسمح بالتفتح نحو الأسواق المحلية والاقليمية لضمان وفرة الادوية على المستوى الافريقي وبالتالي تعزيز السيادة الصحية.

 

على هامش المعرض تحادثت السدة الامينة العامة ممثلة للسيد وزير الصناعة والانتاج الصيدلاني مع الوزير الاول ، رئيس وزراء جمهورية مالي ، اين تطرق الطرفين الى رغبتهما في تعزيز وتوطيد علاقات الصداقة بين البلدين الشقيقين من خلال تكثيف التعاون في مجال الصناعة والانتاج الصيدلاني من خلال دعم استثمارات منتجة على المستوى الوطني والإقليمي ،

 

دعت الأمينة العامة لوزارة الصناعة والإنتاج الصيدلاني السيدة ظريفة خوذير، ممثلة لوزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني السيد علي عون هذا الخميس 09 نوفمبر 2023 من العاصمة المالية باماكو، خلال مراسيم الافتتاح الرسمي لأشغال الطبعة الثانية من المعرض الدولي للصحة Kenya 2023 المتعاملين الصيدلانيين الجزائريين إلى تجسيد شراكة حقيقية بين البلدان الأفريقية من خلال الاستثمارات الإنتاجية، وفي إطار تكامل اقتصادي، بغية تجسيد صناعة صيدلانية قارية، لضمان السيادة الصحية والصيدلانية في إفريقيا.

 

خلال مداخلاتها، دعت الأمينة العامة لوزارة الصناعة والانتاج الصيدلاني الى استخلاص الدروس من جائحة كوفيد-19، التي بيّنت أوجه التقصير والقيود في أنظمتنا الصحية، وأكدت ضرورة إنشاء صناعة صيدلانية قارية حقيقية لضمان رعاية صحية للمواطنين كافة.

كما ذكرت ممثلة السيد وزير الصناعة والانتاج الصيدلاني أن الجزائر، و بفضل نسيجها الصناعي، وكذا التزام جميع المنتجين الوطنيين للمنتجات الصيدلانية، الذين شهد عددهم زيادة معتبرة لينتقل من 97 مؤسسة صيدلانية منتجة سنة 2019 إلى أزيد من 196 مؤسسة حاليا، وقد تمكنت الجزائر من ضمان وفرة في إنتاج جميع الادوية والمستلزمات الطبية المدرجة في البروتوكول العلاجي ضد كوفيد 19، كما شددت السيدة خوذير على ضرورة انتهاج نمط التعاون والتنسيق المثمر بين بلدان القارة الإفريقية، من خلال إنشاء أقطاب صناعية متخصصة، و السعي للتطوير المشترك للأدوية، لاسيما تلك الموجّهة لعلاج الامراض التي تصيب قارتنا، علما أن 25٪ من المرضى عبر العالم موجودين في القارة السمراء، في حين أن الأخيرة لا تنتج سوى 2٪ من الأدوية التي تستخدمها وتستورد أزيد من 80٪ منها.

كما ناشدت الامينة العامة لوزارة الصناعة والانتاج الصيدلاني كبار المسؤلين وصناع القرار الأفارقة بضرورة تدارك مسألة مواءمة الأنظمة التنظيمية الخاصة بالمواد الصيدلانية وتفعيل الوكالة الافريقية للأدوية AMA  لتعزيز وتطوير الصناعة الصيدلانية الإفريقية، والمساهمة في كسب رهان السيادة الصحية القارية.

من جهاته، لدى اعطائه إشارة انطلاق فعاليات الصالون الدولي للصحة “Keneya Expo 3023” ألقى السيد السيد رئيس الوزراء المالي شوغل كوكالا مايغا كلمة مطولة تناول فيها بإسهاب أهمية بعث صناعة صيدلانية حقيقية في القارة، بما يخدم مصالح شعوبها، كما تطرق السيد رئيس الوزراء مطولا للعلاقات التي ما فتأت تربط بين البلدين الشقيقين الجزائر ومالي، والتي تتميز بالاخوة والتضامن وحسن الجوار.

وفي ذات السياق، دعا السيد الوزير الاول شوغل كوكالا مايغا الصناعيين في البلدين، لاسيما في مجال الصناعة الصيدلانية إلى المزيد من التقارب، لبعث مشاريع شراكة صناعية تخدم البلدين.

شاركت الامينة العامة لوزارة الصناعة والانتاج الصيدلاني، ممثلةً للسيد وزير وزير الصناعة والانتاج الصيدلاني في أشغال الطاولة المستديرة حول “التصنيع الصيدلاني الافريقي: آفاق وتحديات

 

ترأست الامينة العامة لوزارة الصناعة والإنتاج الصيدلاني السيدة ظريفة خوذير ممثلة للسيد وزير الصناعة والانتاج الصيدلاني السيد علي عون، رفقة وزير الصناعة والتجارة المالي السيد موسى الحسن ديالو اشغال الطاولة المستديرة حول “التصنيع الصيدلاني الافريقي: آفاق وتحديات” ببامكو- مالي في إطار الطبعة الثانية من المعرض الدولي للصحة “Keneya Expo 2023”.

استعرضت السيدة الامينة العامة ممثلة لوزير الصناعة والانتاج الصيدلاني أثناء أشغال الطاولة المستديرة التجربة الجزائرية، عبر استحداث قطاع وزاري مكلف بالصناعة الصيدلانية و التي تمّ من خلالها وضع كل الأطر التشريعية والتنظيمية اللاّزمة لتأطير القطاع بإنشاء الهياكل والأدوات الضرورية، حيث عرفت الصناعة الصيدلانية الوطنية قفزة نوعية بتزايد عدد المؤسسات الصيدلانية للإنتاج من سنة 97 /2019 الى 196 حاليا مما سمح بمجابهة جائحة كوفيد 19 وارتفاع نسبة تغطية حاجيات السوق الوطنية من المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية، ويتطلّع القطاع إلى رؤية هذا النسيج ينموا ويتوسع في إطار الاندماج والتكامل شبه الإقليمي والقاري.

 

خلال هذه الطاولة المستديرة، دعت السيدة الامينة العامة الى اتّباع مقاربة توافقية وقارية بين مختلف الدول الأفريقية القادرة على تطوير الصناعة القارية

 

كما شددت على ضرورة إعطاء الأولوية للإنتاج الإفريقي لتغطية احتياجات أسواق الأدوية القارية من خلال رفع الحواجز أمام تصدير المواد الصيدلانية، ومن خلال تحفيز الاستثمارات الإنتاجية المشتركة بين الدول لبعث صناعة صيدلانية قارية لضمان السيادة الصحية والصيدلانية في افريقيا

في اطار تعزيز التعاون الجزائري المالي وتكثيف الشراكة الثنائية، إِستُقبلت الامينة العامة لوزارة الصناعة والانتاج الصيدلاني السيدة ظريفة خوذير، ممثلة لوزير الصناعة والانتاج الصيدلاني السيد علي عون من طرف الامين العام لوزارة الاتصال والاقتصاد الرقمي وعصرنة الإدارة في مالي السيد القايدي عمار توريه، حيث تمحور النقاش حول سبل ووسائل تعزيز التعاون الجزائري المالي، خاصة في مجال رقمنة قطاع الصناعة الصيدلانية من خلال النظام التسلسلي لتتبع مسار الادوية (sérialisation)  ومختلف الوسائل والمنصات الرقمية لتسيير مخزون الادوية وتتبع وفرتها .

 

كما سمح اللقاء للجانب المالي لإعراب عن استعداده الكامل لتطوير مجالات التعاون، خاصة في مجال المؤسسات الناشئة والبريد والاتصالات.

 

على هامش أشغال الطبعة الثانية من الصالون الدولي للصحة Keneya Expo 2023 بالعاصمة المالية باماكو، زارت الأمينة العامة للوزارة الصناعة والإنتاج الصيدلاني السيدة ظريفة خوذير ممثلة للسيد وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني علي عون، الجناح الجزائري بباماكو والذي يعرف مشاركة ازيد من 19 متعامل من أهم المؤسسات الصيدلانية للإنتاج المتخصصة في تصنيع الأدوية والمستلزمات الطبية.

خلال جولتها بين مختلف الاجنحة الجزائرية، دعت الامينة العامة مختلف المشاركين في الصالون لاغتنام الفرصة بإقامة شراكة ثنائية وقارية لا تقتصر على الجانب التجاري بل عبر استثمارات في مجال الانتاج الادوية مما يسمح بدخول المواد الصيدلانية الجزائرية في الاسواق الاقليمية والقارية، ولتقليص آجال عملية تسجيل الادوية وتسويقها سيتم تقديم مشروع مذكرة تفاهم بين الجزائر ومالي يتضمن الاعتراف المتبادل مما سيمح بتعزيز التعاون والشراكة في المجال الصيدلاني.

      كما جددت ممثلة السيد وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني دعم ومرافقة المصالح المختصة في الوزارة والوكالة الوطنية للمواد الصيدلانية لتقديم كل التسهيلات الضرورية لفائدة المنتجين لتصدير المواد الصيدلانية مما سيعزز نمو القطاع وديناميكية الاستثمارات في مجال الانتاج الصيدلاني.

في إطار زيارة العمل التي تقوم بها إلى مالي، إستقُبلت الأمينة العامة لوزارة الصناعة والإنتاج الصيدلاني السيدة ظريفة خوذير، ممثلة للسيد وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني علي عون، أمس الجمعة 10 نوفمبر 2023 من قبل وزيرة المقاولاتية الوطنية، الشغل والتكوين المهني السيدة باقايوكو أميناتا تراوري.

سمح هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار تعزيز التعاون الثنائي الجزائري-المالي، بدراسة سبل ووسائل تعزيز الشراكة، لا سيما في مجال المقاولاتية ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المختصة في مجال الصناعة وإنتاج الصيدلاني.

كما أعرب الجانب المالي عن استعداده الكامل لتوسيع مجالات التعاون والاستفادة من التجربة الجزائرية في مجال الإدماج في عالم الشغل والتكوين المهني